وان تطيعوه تهتدوآ . .!


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

خليجية

قال تعالى.}وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا

علق الله جل وعلى الهدايه بطاعة الرسول صلى الله عليه وسلم
لم يكون فقط محبته وهي أصل من أصول الإسلام
فقد قال تعالى (قُل إن كنتم تحبون الله فأتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم) ال عمران
لا بل بالطاعه التامة لله ورسوله وحسن الإتباع
ومن ما تعلمنا من نعومة اضافرنا
معنا شهادة أن محمد رسول الله
هي أن تُصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما أخبر، وأن تمتثل أمره فيما أمر، وأن تجتنب ما نهى عنه وزجر، وأن لا تعبد الله إلا بِما شَرَع

نصدق كل ماقال الرسول صلى الله عليه وسلم
وجاءنا منه
(وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى إِنْ هُوَ إِلاَّ وَحْيٌ يُوحَى)

ونجتنب كل ما نهانا عنه بدون إن يكون عندنا
اعتراض أو يكون لنا الخيرة في أمرنا
لأنه بابي وأمي لاينطق هن الهوى بل كل مايقول
هو وحي من الله جل وعلى

({وَمَا آَتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ}

ففيه كل المصلحة والنجاة في أمور الدنيا ولأخره
طاعته فيما أمر
قال الله تعالى (ومن يطع الله ورسوله يدخله جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها وذلك الفوز العظيمِِ, ومن يعصي الله ورسوله ويتعد حدوده يدخله ناراً خالداً فيها وله عذاب مهين)النساء
(‏عن ‏ ‏أبي هريرة رضي الله عنه ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏‏ ‏قال
‏" ‏كل أمتي يدخلون الجنة إلا من أبى قالوا يا رسول الله ومن يأبى قال من أطاعني دخل الجنةومن عصاني فقد أبى " ‏
وأمرنا صلى الله عليه وسلم بحبه وانه هو من اصول الايمان
فقد قال عليه الصلاة والسلام
(والذي نفسي بيده لايؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من والده ووالده)
فلا يسعنا بعد ذلك إلا أن يكون هو أحب الخلق لنا
وأولاهم عندنا
حبه أحب لنا من أهلنا وأولادنا وأحب ألينا من أنفسنا
وبهذا يكون عندنا الإيمان الحقيقي
ولهذا المحبة دلائل إن وجدت فينا يكون دعوانا
قد صدقتها أفعالنا
محبة الرسول صلى الله عليه وسلم
بحسن الإتباع وليس الابتداع
نعرف حياته نفعل مافعل ونحب ما كان يحب
كان بابي وأمي كثير الذكر لله عز وجل
فما بالنا قليلي الذكر لله غافلين
كان لين الجانب فما بالنا قاسين منفرين
كان كثير التبسم ولم يكن كثير الضحك
كان لايغضب لنفسه بل جعل غضبه لله تعالى
ومن اجله فقط
كان حسن المنظر نضيف الثياب طاهر الباطن والظاهر
كان يحب السواك والتيمن في كل
مستحسن يلبس الثوب باليمين يأكل باليمين
ينتعل الحذا باليمين
ينام على الشق الأيمن
يحب المدينه وأهلها من الانصار جعل حبهم علامه
للايمان
فقال صلى الله عليه وسلم " حب الأنصار آية الإيمان، وبغضهم آية النفاق ".
وكان لايترك سنه الفجر
وكان كثير القيام
وغزير الدمعة
وجعلت قرة عينه في الصلاة
يصوم الاثنين والخميس ويحث عليها
سننه كثيرة في يومه ليلته فهل تفعل نصفها يا محب
أم هي فقط دعوى
ندعي حبه وحياتنا تخالف نهجه
وندعي كره الكفار والفساق وكل حياتنا على طريقتهم
كان أكثر الناس إتباعا له هم من أحبوه بصدق
ألصحابه رضي الله عنهم وأرضاهم
ومنها قصة عمر رضي الله عنه في تقبيل الحجر الاسود

يقول عابس بن ربيعة رحمه الله: رأيت عمر بن الخطاب استقبل الحجر، ثم قال: إني لأعلم أنك حجر، لولا أني رأيت رسول الله يقَبِّلك ما قَبَّلتك، ثم تقدم فقَبّله.
وقد يطول بنا المقام ان ذكرنا بعضها

فيا أحباب محمد بن عبد الله
صلى الله عليه وسلم
خذو نهجه وسنته وعليكم بطريقته
فكل ما عداها باطل راجع لصاحبه
خذوها بقوه فكل السعادة والخير في صغير حياته وكبيرها
لا ننتظر حتى يأتينا مكتشف من الغرب
يقول اكتشفت الفايده لهذا ولهذا
ثم بعد ذلك نقول سبحان الله هذه من سنن الرسول
صلى الله عليه وسلم
بالفعل رسولنا صادق
بما فعل كأننا لم نؤمن به بحق وبأنه كما ذكره ربه
جل وعلى في قوله (ماينطق عن الهوى

اليوم نشكو إلى الله تغير الأحوال
وكثر الانتكاسات
وما أوتينا هذا الابتفريطنا بما أعطينا من خير
الدنيا والاخره في اتباع أخير البرية خير ما خلق الله جل وعلى

قال بعص السلف : من أمر السنة على نفسه قولا وفعلا نطق بالحكمة ،
ومن أمر الهوى على نفسه قولا وفعلا نطق بالبدعة لقول الله تعالى : " وإن تطيعوه تهتدوا .

وفي الاخير أسأل الله ان يجعلني واياكم
من اهل السنه والمطبقين لها
عليها نحيا وعليها نموت

وديٍ ..}ط®ظ„ظٹط¬ظٹط©

جزااكـِ الله خيير ,,

وان تطيعوه تهتدوآ . .!
جزاكى الله خيرا خيتو ع الطرح الطيب
ط®ظ„ظٹط¬ظٹط©

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا
موضوع قيم جميل جدا..بارك الله جهودك
وسددبالخيروالعطاءدربك
احسنت الاختيار..سلمت يمينك
تحياتي واحترامي
ط®ظ„ظٹط¬ظٹط©ط®ظ„ظٹط¬ظٹط©
ط®ظ„ظٹط¬ظٹط©

امل

ثــآنگسٓ لمرورٓگكٓ آلرآقــيٍ عيوني

كازا . .

ثــآنگسٓ لمرورٓگكٓ آلرآقــيٍ

ميسسو ..

ثــآنگسٓ لمرورٓگكٓ آلرآقــيٍ .. ربي يسسعد قلبش عيوني

وان تطيعوه تهتدوآ . .!

عليه الصلاة والسلام
بارك الله فيك اختي وجزاك خيرا
على هذا الطرح القيم والجميل
جعله في ميزان حسناتك ان شاء الله
سلمتي
ط®ظ„ظٹط¬ظٹط©

ثــآنگسٓ لمرورٓگكٓ آلرآقــيٍ عيوني

اسسعدني حضورك

وان تطيعوه تهتدوآ . .!
جزاكى الله كل خير

ط®ظ„ظٹط¬ظٹط©

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.